الرئيسية / مكتبة الناصرة / الحياة، الموت، القيامة

الحياة، الموت، القيامة

كتاب “الحياة، الموت، القيامة”scan0003

تأليف

موريس زندل

ترجمة: الأب ألبير أبونا

تقديم ونشر:

المطران د. يوسف توما

يُطلب من إدارة مجلة الفكر المسيحي في بغداد

جاء على ظهر الكتاب

ما معنى الحياة؟

لماذا الموت؟

ما هو مصير الإنسان، هذا الكائن المدعو لأن يدخل حياة الله؟

من خلال حياته وموته وقيامته، يجيب يسوع على هذه التساؤلات المستديمة التي تكمن فينا، وذلك من خلال كشفه محبّة الله التي لا يُسبر غورُها: فالمسيح بآلامه يتألم من أجل الإنسان، وعليه أن يخلص البشريّة، لأن الإنسان هيكل الله.

إننا نشارك في مخطط الخلاص هذا عندما ننزّه الله من ذواتنا، أي من اسقاطاتنا عليه. لأننا غالبًا ما نتسرّع في تصوّر الله، ونُقارنه بقوى هذا العالم، وهو سيبقى إلى الأبد مصلوبًا طالما بقي إنسان واحد يرفضه ويقول “كلا”!

هذه الكلمات تختصر الرسالة التي يحملها هذا الكتاب بين طياته، وهي عبارة عن مجموعة محاضرات حول آلام المسيح. فالكاتب واعظ ممتلئ من الروح القدس كان سباقا على زمانه، وقد أصبحت روحانيته واقعيّة لعصرنا بشكل مدهش، لأنَّها ترسم أمامنا خارطة طريق لحقيقة خلاصنا التي تمر عبر تواضع المسيح لدى غسله أقدام تلاميذه، فنتمكن عندئذ من الاندماج التام بسر القربان الأوخارستي.

موريس زندل، روحاني يعترف الجميع اليوم بتأثيره في أنحاء العالم، من خلاله يمكن للاهوت الأكثر تعقيدًا أن يصبح متجسدًا في الواقع، فنكتشف بشكل جلي واضح كم أن الله إنساني وكم أن الإنسان مدعوّ للدخول في الألوهيّة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*